الدين والسياسة | مركز الدين والسياسة للدراسات


جديد دراسات
جديد المرصد
جديد المقالات

08-20-2010 03:47

السؤال: لقد كثر الكلام في هذه الأحداث الأخيرة عبر وسائل الأعلام بنبذ المستقيمين، ونسبتهم إلى الإرهاب، كما أن بعض الناس ضيق على أبنائه المستقيمين بحجة الخوف عليهم، السؤال: ماتوجيه فضليتكم في مثل هذه الأمور؟

الجواب: الذي حصل لاشك أنه إرهاب ولا أحد يجادل بأن هذا ليس من الإرهاب والعياذ بالله، ولكن أن يلصق هذا بأهل الدين، هذا لايجوز، هذا مايقوله إلامنافق، أهل الدين ليسوا أهل إرهاب ولله الحمد، بل هم أهل خير وأهل صلاح وإصلاح ولايقوم بهذه الأعمال من هو أهل الدين، مايقوم بهذه الأعمال الضالة الجائرة من هو من أهل الدين، وأما أن الناس يخافون على أولادهم، نعم هذا واجب أن الإنسان يخاف على أولاده ويراقبهم، ولايجعلهم يضيعون، ولايجعلهم يذهبون مع فلان وفلان، ربما هناك أفكار منحرفة وضلال ودعاية باطلة فيأخذون هؤلاء الأولاد ويغررون بهم، يجب على أولياء أمور الصغار أن يمسكوهم ويحفظوهم، ولايضيعوهم في الشوارع، أو السفر إلى البلاد الأخرى، ماذا جنينا من أسفار أولاد المسلمين إلى البلاد الأخرى؟ عادوا إلينا بهذه الصفة القبيحة، يكفرون المسلمين ويقتلون المسلمين، لأنهم ضُيعوا وذهبوا وتلقفهم أشرار فحملوهم هذه الأفكار الخبيثة، ورجعوا يخربون في بلاد المسلمين ولاحول ولاقوة إلابالله، فيجب علىأولياء أمور الأولاد أن يحفظوهم غاية الحفظ.

العلامة الشيخ صالح الفوزان

تعليقات الزوار 0 | إهداء 0 | زيارات 6799


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في FaceBook
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Digg


الشيخ صالح الفوزان
الشيخ صالح الفوزان

تقييم
1.02/10 (35 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

 

جميع الحقوق محفوظة لـ"مركز الدين والسياسة للدراسات"

Design By Marvksa.com